أنباء عن غرق إحداهما بالكامل.. تعرف على الناقلتين المستهدفتين في خليج عمان

صورة بثها موقع مارينا ترافيك لناقلة النفط كوكوكا كاريدجس التي استهدفت في خليج عمان
مُسند للأنباء - الجزيرة نت   [ الخميس, 13 يونيو, 2019 06:04:00 مساءً ]

في تطور جديد استهدفت ناقلتا نفط بهجوم صباح اليوم الخميس في مياه خليج عمان، ولم تتضح حتى الآن الجهة المسؤولة عن هذا الحادث الذي وصف بالخطير وفي أجواء مشحونة وبالغة الحساسية والدقة.
 
وفيما يلي أهم المعلومات المتداولة حتى الآن عن الناقلتين اللتين اشتعلت فيهما النيران، وذكرت بعض وسائل الإعلام المحسوبة على إيران نقلا عن مصادر وصفتها بالموثوقة أن إحداهما غرقت بالكامل في مياه خليج عمان بينما نفت الشركة المالكة ذلك الخبر.
 
فرنت ألتير
 
تتبع لشركة الشحن النرويجية فرنتلاين، وكانت ترفع علم جزر مارشال حين تعرضت للهجوم صباح اليوم في خليج عمان.
 
وكانت الناقلة تحمل على متنها 75 ألف طن من النفط عندما "أصابها طوربيد فيما يبدو" في ساعات الصباح الأولى.
 
ووفقا لبيانات الشحن على ريفينيتيف أيكون شوهدت فرنت ألتير للمرة الأخيرة في خليج عمان قبالة ساحل إيران.
 
وذكرت وسائل إعلام مقربة من إيران أن الناقلة غرقت بالكامل بعد اشتعال النيران فيها لساعات، ولكن المتحدث باسم الشركة نفى غرق السفينة.
 
وقد تم إجلاء طاقمها إلى مكان آمن، ولم تذكر وسائل الإعلام تعرض أي منهم لإصابات.
 
كوكوكا كاريدجس
 
سفينة سنغافورية، كانت ترفع علم بنما. وذكرت وسائل إعلام أنها كانت في طريقها من الجبيل السعودية إلى سنغافورة محملة بشحنة ميثانول.
وتتولى شركة "بي.أس.أم شيب مانجمت (سنغافورة) تشغيل تلك الناقلة التي تعرضت لأضرار بجانبها الأيمن.
 
ويضم طاقمها 21 بحارا، تم إنقاذهم جميعا ونقلهم إلى مكان آمن. وذكر متحدث باسم الشركة أن سفينة قريبة اسمها كوستال إيس سارعت بانتشال الربان والطاقم من قارب نجاة.
 
وأصيب أحد أفراد طاقم السفينة بإصابات طفيفة في الحادث، وتلقى الإسعافات الأولية على متن كوستال إيس.
 
وخلافا لحالة الناقلة فرنت ألتير، فإن "كوكوكا كاريدجس لا تزال في المنطقة ولا تواجه خطر الغرق" وفق ما ذكر المتحدث باسم الشركة.
 
كما أن شحنة الميثانول التي تنقلها السفينة سلمية وفقا للمصدر ذاته.
 
ووقع الانفجار واندلع الحريق في السفينة حين كانت تبعد سبعين ميلا بحريا تقريبا عن الفجيرة ونحو 14 ميلا بحريا عن إيران.
 




لمتابعة الموقع على التيلجرام @Mosnednews


تعليقات