الحوثي يتقدم في الضالع ويرسل تعزيزات إلى جنوب الحديدة

الحوثي يتقدم في الضالع ويرسل تعزيزات إلى جنوب الحديدة
مُسند للأنباء - خاص   [ الاربعاء, 15 مايو, 2019 09:36:00 مساءً ]

تمكنت جماعة الحوثي من اسقاطها لجبهتي حمك والعود بشكل كامل عقب احكامها السيطرة على مدينة قعطبة شمال الضالع جنوب ووسط البلاد.
 
وقالت مصادر ميدانية لـ "مسند للأنباء" إن جماعة الحوثي احكمت قبضتها على جبهتي حمك والعود بعد قتال شرس ضد قوات الجيش الوطني خلال الساعات الماضية.
 
وبسيطرة جماعة الحوثي على مدينة قعطبة تكون الجماعة قد تمكنت من إسقاط جبهات شمال الضالع بشكل كامل ( دمت - العود - حمك - الحشاء ) باستثناء جبهة مريس التي لا تزال صامدة وتعجز جماعة الحوثي عن إحداث إي اختراق فيها برغم المحاولات المتكررة.
 
وبرغم الصمود الذي تسطره قوات الجيش الوطني في اللوائين 83 مدفعية واللواء الرابع إحتياط باسناد من قوات العمالقة والحماية الرئاسية والمقاومة في جبهة مريس فإن جماعة الحوثي تكون قد نقلت المواجهات بشكل جزئي الى جنوب الضالع.
 
وخلال الاسابيع الماضية فتحت جماعة الحوثي جبهتين في مديريتي الازارق والضالع.
 
ففي جبهة الازارق توغل مسلحو جماعة الحوثي بمسافة تزيد عن اثنين كيلو متر وسيطروا على جبلي المشمر والشجفاء الاستراتيجيين والذي بالسيطرة عليهما تكون منطقة تورصة على مرمى نيران الحوثيين.
 
وفي مديرية الضالع تمكن مسلحي جماعة الحوثي من السيطرة على عددا من القرى والمواقع وصولا الى قريتي العبارى وحبيل السوق وحبيل السلامة.
 
وبرغم دفع المجلس الانتقالي بتعزيزات كبيرة الى جبهات الضالع والتي كان اهمها لواء الصاعقة فإن ذلك لم يغير من خط سير المعارك إذ لم تزل القوات الحكومية في موقف الدفاع حتى اليوم.
 
وفي سياق آخر أرسلت جماعة الحوثي تعزيزات عسكرية كبيرة إلى جنوب الحديدة، وذلك بعد إعلان انسحابها من مينائها بشكل أحادي لتنفيذ اتفاق برعاية أممية.
 
جاء ذلك وفق ما أعلنه الجيش الوطني الحكومي، فجر الأربعاء، أن الحوثيين دفعوا بتعزيزات عسكرية كبيرة إلى مناطق في جنوب محافظة الحديدة الاستراتيجية غرب البلاد.
 
وذكر موقع الجيش (سبتمبر نت)، أن أعدادا كبيرة من الآليات القتالية التابعة للحوثيين، توجهت نحو مديرتي حيس والتحيتا جنوبي الحديدة.
 
وأضاف أن الجماعة استقدمت التعزيزات العسكرية من مديرية الجراحي في المحافظة ذاتها، ومن محافظة إب (جنوب غربي البلاد).
 
وقال إن مسلحي الحوثي، قصفوا بالقذائف المدفعية والأسلحة الرشاشة، مواقع متفرقة لقوات الجيش الوطني في مديرية التيحتا، دون تفاصيل أخرى.
 
والاثنين الماضي، أعلنت جماعة الحوثي أنها انتهت من إعادة انتشار قواتها في موانئ الحديدة الثلاثة برقابة من الأمم المتحدة، بعد ثلاثة أيام من بدء العملية.
 




لمتابعة الموقع على التيلجرام @Mosnednews


تعليقات