دعمهم للانفصال مقابل الاستحواذ على سقطرى..

مصادر دبلوماسية تكشف لـ "مسند للأنباء" مساعي أبوظبي من احتضانها لقاءات لقيادات جنوبية

علي سالم البيض يلتقي عيدروس الزبيدي بابوظبي
مُسند للأنباء - خاص   [ السبت, 26 مايو, 2018 09:20:00 مساءً ]

كشفت مصادر دبلوماسية أن دولة الامارات العربية المتحدة المشاركة ضمن التحالف العربي باليمن تقود مساعي حثيثة لضم جزيرة أرخبيل سقطرى تابعة لها.
 
وقالت المصادر الدبلوماسية التي اشترطت عدم ذكر اسمها لـ "مسند للأنباء" إن أبوظبي تقود مساعي حثيثة وتحركات لتجميع قيادات جنوبية ممن يتبنى خط الانفصال".
 
وبحسب المصادر فإن "الامارات تريد الوصول مع القيادات الجنوبية (القديمة والجديدة) لاتفاق بأن تدعم خط الانفصال بشرط أن يوافقوا هم على انفصال سقطرى وضمها للإمارات".
 
وأوضحت المصادر أن ما يجري من لقاءات في الامارات لقيادات جنوبية قديمة وجديدة مع قيادات المجلس الانتقالي الجنوبي خلال الايام الماضية هو في هذا السياق.
 
وكانت قيادات جنوبية أعلنت الأربعاء الماضي عقدها لقاءات موسعة في أبوظبي حول مستقبل ما اسموه استقلال الجنوب وفك الارتباط مع الشمال.


 
وشهدت الأيام الماضية لقاءات جمعت قيادة المجلس الانتقالي  الجنوبي المطالب بانفصال جنوب اليمن والمدعوم إماراتيا بقيادات جنوبية احتضنتها العاصمة الإماراتية أبوظبي،  وكان آخر تلك اللقاءات بالرئيس الجنوبي الأسبق علي سالم البيض الاسبوع الفائت.
 
وكانت الأيام الماضية قد شهدت لقاءات جمعت قيادة المجلس الانتقالي، بالرئيس اليمني الأسبق علي ناصر محمد، ورئيس حزب رابطة أبناء الجنوب عبدالرحمن الجفري، وتحدثت مصادر إعلامية عن لقاء مماثل برئيس الوزراء اليمني الأسبق خالد بحاح.
 
 




لمتابعة الموقع على التيلجرام @Mosnednews


تعليقات