مهاتير محمد يؤدي اليمين الدستوري رئيسًا لوزراء ماليزيا

مُسند للأنباء - وكالات   [ الخميس, 10 مايو, 2018 06:20:00 مساءً ]

أدى مهاتير محمد اليمين الدستورية رئيسا لوزراء ماليزيا، بعد أن كلفه القصر الملكي بتشكيل حكومة جديدة في أعقاب فوزه الساحق بالانتخابات.
 
وحقق فوزا مهاتير غير متوقع على رأس تحالف يضم أحزابا كانت تعارضه أثناء توليه السلطة خلال عقدين من الزمن، متقدما على التحالف الحاكم باريسان ناسيونال (الجبهة الوطنية).    
 
وعاد الرجل القوي إلى المشهد السياسي ليواجه نجيب عبد الرزاق الذي شوهت صورته فضيحة مالية كبيرة.    
 
وحصل تحالف المعارضة الذي قاده مهاتير على 112 مقعدا بالبرلمان من إجمالي 222، وهو ما يكفل له تشكيل الحكومة القادمة والعودة إلى المنصب الذي سبق أن شغله على مدى 22 عاما.
 
وأوضح مراسل الجزيرة في كوالالمبور سامر علاوي أن نسبة الإقبال على التصويت تجاوزت 70%.
 
وعاد مهاتير إلى السياسة منذ عامين كمعارض لنجيب الذي يواجه فضائح فساد واتهامات بتمرير مئات ملايين الدولارات عبر حساباته المصرفية بطرق غير شرعية.
 
وشهدت البلاد نهضة اقتصادية كبيرة إبان فترة حكم مهاتير التي بدأت عام 1981 وانتهت في أكتوبر/تشرين الأول 2003 باستقالته طواعية.



لمتابعة الموقع على التيلجرام @Mosnednews


تعليقات