لماذا لا يعلن الحوثيون عن أسماء قتلاهم إلاّ عند تشييعهم..؟

الحوثيون يتكتمون على مصرع عناصرها
مُسند للأنباء - وحدة التقارير – خاص   [ الخميس, 03 مايو, 2018 08:00:00 مساءً ]

لم يعد بمقدور جماعة الحوثي التكتم أكثر عن مقتل قياداتها في الجبهات، بعد مقتل رئيس ما يسمى بالمجلس السياسي صالح الصماد بغارة جوية لمقاتلات التحالف العربي بالحديدة غربي اليمن.
 
وأعلنت جماعة الحوثي مقتل القيادي الصماد بعد خمسة ايام من مقتله بغارة للتحالف العربي بمحافظة الحديدة 19 ابريل الماضي.
 
يشار إلى أن جماعة الحوثي تكتمت على مقتل القيادي طه المداني، عام وثلاثة أشهر (عينته الجماعة بعد اجتياح صنعاء مشرفا على وزارة الداخلية وعضوا في اللجنة العسكرية العليا) والذي قتل في جبهة دمت بالضالع 7 نوفمبر 2015.
 
واعترفت الجماعة، بمصرع القيادي المدعو محمد مطهر محمد العزاني في جبهة قانية شرقي البيضاء وسط اليمن.
 
وشيعت الجماعة، أمس الأربعاء، العزاني بعد نحو اسبوع من التكتم عن مصرعه خلال مواجهات مع أفراد الجيش الوطني في جبهة قانية.
 
وبحسب مصادر عسكرية فإن القيادي في المليشيا العزاني لقي مصرعه في جبهة قانية بعد معارك ضارية مع  الجيش الوطني.
 
واشارت المصادر إلى أن العزاني هو مشرف المليشيا في مديرية العرش بمحافظة البيضاء، والذي شيعته المليشيا اليوم في مدينة رداع.
 
وقال مراقبون أن جماعة الحوثي تتكتم على قتلاها خصوصا القيادات خوفا من تفكك جبهاتها التي تمر بمرحلة حرجة، بعد الخلافات التي ظهرت للسطح بين صفوف قيادات الجماعة.
 
مراقبون قالوا لـ "مسند للأنباء" إن الحوثيين لا زالوا يتكتموا على قتلى عناصرها ومنها القيادات حفاظا على معنويات مقاتليها التي باتت تتلقى الهزائم في أغلب الجبهات.
 
واتّسعت رقعة الخلاف بين ما يعرف باللجنة الثورية والمجلس السياسي الأعلى التابعين للميليشيات ، على خلفية التراجع الكبير لمسلحي الحوثي في جبهات القتال باليمن، والصراع على المناصب والأموال المنهوبة بعد مقتل الرئيس السابق علي عبد الله صالح.
 
وأكد حقوقيون في العاصمة صنعاء اختفاء بعض القيادات الحوثية الرئيسية عن المشهد في المدينة، مرجحين أن يكون زعيم الجماعة عبد الملك الحوثي قد تخلص منهم، الأمر الذي سيعجّل المواجهة المسلحة في الفترة المقبلة مع تقدم الجيش في العديد من الجبهات ونقص القيادات الميدانية عقب استهدافهم في المعارك مع قوات الشرعية.

وبدأ خلاف الحوثيين يتطور أكثر بعد مقتل الرئيس السابق صالح حيث يسعى محمد علي الحوثي لإعادة اللجنة الثورية بدلاً عن المجلس السياسي الأعلى الذي كان يرأسه الصماد ويعتبر السلطة الأكبر لدى الانقلابيين.




لمتابعة الموقع على التيلجرام @Mosnednews


تعليقات