المخلافي: من لايعترف بالشرعية ويعمل في إطارها فهو يخدم الحوثي مهما ادّعى غير ذلك

وزير الخارجية المخلافي
مُسند للأنباء - خاص   [ السبت, 13 يناير, 2018 09:53:00 صباحاً ]

قال نائب رئيس الوزراء ووزير الخارجية اليمني، عبد الملك المخلافي، إن "الشرعية هي الطريق الوحيد لاستعادة الدولة و القضاء على سلطات الامر الواقع التي تمزق اليمن والحفاظ على اليمن موحد وهي طريق وحيد لسلام حقيقي على أساس المرجعيات الثلاث التي تنص جميعها على الشرعيّة".
 
جاء ذلك في سلسلة تغريدات له على حسابه في "توتير" رصدها "مسند للأنباء".
 
وأضاف: "من يقول انه ضد الحوثي ولا يعترف بالشرعية ويعمل في إطارها فهو يخدم الانقلاب مهما ادعى".
 
وتابع: بعد ثورة 2011 حصل المؤتمر على فرصة لم يحصل عليها اَي حزب حاكم في بلدان الربيع اذ لم يخسر من سلطته الا نصف الوزراء وبقي الرئيس الجديد منه والمحافظين ووكل مفاصل السلطة ومقدراتها بيده ولكن تمسكه بصالح حمله بثقالة اوصلته وأوصلت البلاد الى ما وصل اليه".
 
وأشار إلى أنه بعد مقتل صالح من قبل الحوثيين شركائه السابقين تخلص المؤتمر من ثقالة صالح وولدت أمامه فرصة جديدة ، اذ فتحت الشرعية ذراعيها له رغم كل ماقام به، ولكن إصرار بعض قياداته على الإبقاء على إرث صالح وعائلته كثقالة سيؤدي الى ضياع هذه الفرصة وتمزق المؤتمر وسيبقى حزب عائلي وليس حزب حقيقي".
 
وقال المخلافي إن "كل من لا يعترف بالشرعية أو يتجاهلها وأصحاب المشاريع الصغيرة وكل من يعتقد أنه سيفرض سلطته بدون مشروعية وبالقوة كأمر واقع وفِي المقدمة مليشيا الحوثي الإرهابية نقول له ليس على ارض اليمن إلا سلطة شرعية واحدة بقيادة الرئيس هادي وفقا للمرجعيات الثلاث وسيستمر شعبنا بالتضحية حتى الانتصار".
 
 



لمتابعة الموقع على التيلجرام @Mosnednews


تعليقات