الحوثيون يقايضون نواب حزب المؤتمر بصنعاء: التّبعية مقابل العفو

مجلس النواب الخاضع للحوثيين
مُسند للأنباء - متابعة خاصة   [ الاربعاء, 13 ديسمبر, 2017 10:05:00 صباحاً ]

قالت صحيفة لندنية، إن "نواب صنعاء" تلقوا وعودا من الحوثيين بالعفو، وعدم ملاحقة قيادات وكوادر حزب المؤتمر الشعبي العام، 
 
وقالت صحيفة "الشرق الأوسط" نقلا عن مصادر برلمانية، أن الحوثيين أجبروا رئيس المجلس وعشرات البرلمانيين لعقد جلسة للمجلس، مشيرة إلى أن الجلسة خصصت لمناقشة الأوامر والوعود الترغيبية والترهيبية التي كان طرحها الحوثيون بواسطة رئيس مجلس حكم الانقلاب صالح الصماد على رئيس البرلمان الراعي قبل يومين".
 
وبحسب مصادر الصحيفة فإن "الحوثيين سمحوا  للنواب بقراءة الفاتحة على روح الرئيس السابق صالح ومن قتل معه برصاص الحوثيين".
 
وذكرت مصادر الصحيفة، أن بأن الراعي كشف للنواب أنه تلقى وعودا من الجماعة الحوثية في شأن دفن جثمان صالح وإصدار «عفو عام» عن أنصاره وإحالة بعضهم للقضاء، والسماح بزيارة أقاربه وعدم مداهمة المنازل وكذا عدم ملاحقة النواب والإفراج عن طاقم قناة «اليمن اليوم» المعتقلين لدى الميليشيات".
 
 وأضافت المصادر أن الراعي (رئيس المجلس) أكد أن "الحوثيين اقتحموا منزله في العاصمة صنعاء أثناء انتفاضة الأسبوع الماضي بعد تفجير مغالق الأبواب، وقاموا بنهب معظم محتوياته".
 
ويحاول الحوثيون اضفاء مشروعية جديدة على انقلابهم على حليفهم "صالح" في المواجهات الأخيرة التي انتهت بمقتله، وبسط قوات الجماعة سيطرتها على العاصمة صنعاء، في حين ان الجماعة تريد إبقاء نوعا من المشروعية السياسية من خلال إعادة تكوين وانتاج حزب المؤتمر بحيث يبقى خاضعا لتوجيهاتها.
 



لمتابعة الموقع على التيلجرام @Mosnednews


تعليقات