ليس حباً في المسلمين.. لماذا حذف ترامب تعهده بحظر دخول كافة المسلمين لأميركا؟

ليس حباً في المسلمين
مُسند للأنباء - متابعات   [ الاربعاء, 10 مايو, 2017 12:06:00 صباحاً ]

أفادت مصادر إعلامية أمريكية الثلاثاء، أن الرئيس دونالد ترامب حذف بعض التعهدات السابقة بشأن حظر دخول المسلمين إلى  أمريكا.
وقالت المصادر أن قرار الحذف جاء في بيان صحفي مثير للجدل بعد وقت قصير من قول المتحدث الصحفى للبيت الأبيض شون سبايسر للصحفيين أنه لم يكن على علم به، حسب تقرير لموقع "سي إن إن"
 
 وأضافت، أن هذا البيان قد صدر من قبل ترامب عقب إطلاق نار جماعي مميت في سان برناردينو بولاية كاليفورنيا من قبل متعاطفين مع داعش في ديسمبر 2015، حيث دعا خلاله إلى "المنع الكامل" للمسلمين من دخول الولايات المتحدة حتى تتمكن الحكومة من "معرفة ما يجري".
 
وأوضحت بعض وسائل الإعلام الأمريكية، أن السبب في حذف هذا التصريح العنيف يوم الإثنين 8 مايو 2017 ليس له علاقة على الأرجح بزيارة دونالد ترامب المرتقبة للشرق الأوسط أو وساطته المزعومة لحل الصراع العربي الإسرائيلي أو تعاطفه مع ضحايا الرئيس السوري بشار الأسد، ولكن يبدو أن ترامب أو مساعدوه قد فعلوا ذلك ليس بسبب رأفة مستجدة مفترضة تجاه المسلمين ولكن بمنتهى البساطة لأن هذه التصريحات الفجة في عنصريتها تضعف موقف إدارة ترامب في الدعاوى القضائية التي تسعى من خلالها لإعادة فرض حظر جديد على دخول مواطني عدد من الدول ذات الغالبية المسلمة. 
 
في المقابل أشار تبادل الشهادات بين القضاة والمحامين بشأن حظر الرئيس دونالد ترامب سفر مواطنين من ست دول ذات أغلبية مسلمة إلى الولايات المتحدة، يوم الإثنين 8 مايو/أيار 2017، إلى أن مشروعية القرار التنفيذي للرئيس يُمكن أن تُحدَّد من خلال تصريحاته السابقة حول المسلمين، وفقاً لما جاء في تقريرٍ لصحيفة الغارديان البريطانية.
 
وجاءت هذه الإشارة خلال جلسة استماعٍ أمام محكمة الاستئناف حول القرار التنفيذي الذي أصدره ترامب في مارس/آذار ‏2017، والذي حاول وقف التأشيرات الجديدة من ست دول ذات أغلبية مسلمة ووقف إعادة توطين اللاجئين في الولايات المتحدة.
 
وكان القرار التنفيذي الأول قد طُبِّقَ في يناير/كانون الثاني بشكلٍ عشوائي وأوقفته المحاكم الفيدرالية. ورفضت كلٌ من محكمتي ولايتي ميريلاند وهاواي القرار المُعدَّل بعد أن رأى القضاة فيه أسباباً لانتهاكات دستورية.
 
وبعد ذلك، استأنفت إدارة ترامب هذه الأحكام حيث واجهت يوم الإثنين 8 مايو/أيار 2017 المرحلة التالية من معركتها القانونية خلال جلسة استماع أمام 13 قاضياً في الدائرةِ الرابعة للاستئناف في ولاية 
 



لمتابعة الموقع على التيلجرام @Mosnednews


تعليقات