قطار تشلسي يعبر محطة ستوك ويعادل رقم أرسنال

مُسند للأنباء - بي ان سبورت   [ السبت, 31 ديسمبر, 2016 09:24:00 مساءً ]

 عادل تشيلسي المتصدر الرقم القياسي لعدد الانتصارات المتتالية في موسم واحد من الدوري الإنكليزي لكرة القدم، بعد فوزه على ضيفه ستوك سيتي 4-2 السبت في المرحلة التاسعة عشرة.
 
وحقق تشيلسي فوزه الثالث عشر على التوالي معادلاً رقم جاره أرسنال الذي حققه قبل 15 عاماً.
 
وتعود الخسارة الأخيرة لتشيلسي في الدوري أمام أرسنال بالذات (صفر-3) في أيلول/سبتمبر الماضي.
 
وستكون الفرصة متاحة لتشيلسي من أجل تحطيم رقم أرسنال عندما يواجه الفريق اللندني توتنهام الأربعاء المقبل.
 
ورفع تشيلسي رصيده إلى 49 نقطة من 19 مباراة .
 
على ملعب "ستامفورد بريدج"، تألق المهاجم البرازيلي الدولي ويليان، فسجل هدفين ولم يدع ستوك يتلذذ بمعادلته المتصدر مرتين على التوالي.
 
وافتتح فريق المدرب الإيطالي أنطونيو كونتي فرص المباراة من تسديدة قوية للإسباني دييغو كوستا العائد من الإيقاف من داخل المنطقة، صدها  الحارس المخضرم لي غرانت ببراعة (18).
 
لكن تشلسي افتتح التسجيل من ضربة ركنية للاسباني الاخر سيسك فابريغاس، تابعها المدافع غاري كايهل رأسية قوية في الزاوية اليمنى لمرمى الحارس غرانت (34).
 
وأصبح فابريغاس رابع لاعب في البرميرليغ يمرر 100 كرة حاسمة بعد الويلزي راين غيغز (162) وفرانك لامبارد (102) وواين روني (101).
 
وبعد ثوان على انطلاق الشوط الثاني، عادل لستوك الهولندي برونو مارتينس إندي بيسراه من داخل المنطقة (46).
 
رد تشيلسي بحركة جماعية جميلة  فمرر النيجيري فيكتور موزيس عرضية هيأها البلجيكي إدين هازار إلى ويليان بيسراه سددها قوية جداً في الشباك (57).
 
لكن مرة جديدة، عادل ستوك عبر المهاجم العملاق بيتر كراوتش البالغ 35 عاماً، بتسديدة قريبة في المرمى الخالي بعد عرضية من السنغالي مامي بيرام ضيوف وخطأ بالتشتيت من لاعب الوسط الفرنسي نغولو كانتي العائد من الإيقاف (64).
 
ارتفع منسوب الإثارة بعدها واستعاد ويليان التقدم بتسديدة يمينية عالية من قلب المنطقة (65)، قبل أن يحسم كوستا المواجهة 4-2 بتسديدة يسارية قوية من داخل المنطقة بعد رمية تماس (85).
                  
ثنائي فرنسي يقود الـ"يوناتيد" للفوز          
وكادت سلسلة انتصارات مانشستر يونايتد تتوقف لولا هدفين متأخرين من الفرنسيين أنطوني مارسيال وبول بوغبا أمام ضيفه ميدلزبره (2-1).
 
وحقق يونايتد فوزه الخامس على التوالي رافعًا رصيده إلى 36 نقطة بالتساوي مع توتنهام الذي يحل الأحد على واتفورد، وبفارق نقطة عن أرسنال الرابع الذي يستقبل كريستال بالاس الأحد أيضاً.
 
قدم بوغبا لمحة فنية رائعة من كرة أكروباتية ارتدت من القائم الأيمن لمرمى الضيوف (14).
 
وتابع يونايتد ضغطه وكاد مارسيال أن يسجل من تسديدة بعيدة (34)، ثم ألغى الحكم هدفاً ليونايتد بحجة لعبة خطيرة أثارت الجدل على السويدي زلاتان إبراهيموفيتش الذي سدد كرة عالية بكعبه في مواجهة الحارس (38).
 
لكن لاعب الوسط غرانت ليدبيتر فاجأ أصحاب الأرض بهدف السبق في الشوط الثاني، من تسديدة يمينية أرضية افتتح بها التسجيل إلى يمين الحارس الإسباني دافيد دي خيا (67).
 
دفع المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو بعدها بالمهاجم الدولي الشاب ماركوس راشفورد، فألهب الجبهة اليسرى وتعاظم ضغط يونايتد بحثاً عن هدف التعادل.
 
وأثمر الضغط  الرهيب للشياطين الحمر عن هدف تعادل حمل توقيع مارسيال في مرمى الحارس الإسباني المخضرم فيكتور فالديس (85).
 
وكان لبوغبا، أغلى لاعب في العالم، كلام آخر عندما عكس عرضية البديل الإسباني خوان ماتا برأسه محكمة بعيداً عن متناول الحارس (86).
 
باقي المواجهات
وحقق ليستر سيتي حامل اللقب فوزاً ضرورياً هو الأول له في أربع مباريات على ضيفه وست هام يونايتد 1-صفر.
 
وبعد أن أصاب القائم برأسه مبكراً (4)، سجل المهاجم الجزائري الدولي إسلام سليماني هدف الفوز لفريق المدرب الإيطالي كلاوديو رانييري برأسه أيضاً بعد عرضية بعيدة المدى من مارك ألبرايتون لعبها جميلة في الزاوية اليسرى (20).
 
وارتقى ليستر إلى المركز الخامس عشر بفارق نقطتين عن ميدلزبره.
 
وحقق سوانسي سيتي متذيل الترتيب انطلاقة سيئة بعد إقالة مدربه الأميركي بوب برادلي، فسقط على أرضه أمام بورنموث العاشر صفر-3.
 
وفي ظل تولي الويلزي آلن كورتيس المهام التدريبية مؤقتاً، سجل للفائز بنيك أفوبي (25) والإسكتلندي راين فريزر (45) والنروجي جوشوا كينغ (88).
 
وأصبح أندري غراي أول لاعب يسجل ثلاثية "هاتريك" لبيرنلي الحادي عشر في البرمير ليغ عندما قاد فريقه إلى فوز كبير على ضيفه سندرلاند الثامن عشر 4-1.
 
وسجل غراي أهدافه الثلاثة في أول 53 دقيقة (31 و51 و53) على ملعب "تورف مور" وأضاف آشلي بارنز الرابع من ركلة جزاء (67) وللخاسر جرماين ديفو (71).
 
واقتنص وست بروميتش ألبيون، المركز الثامن، من مضيفه ساوثهمبتون بفوزه عليه 2-1.
 
سجل للفائز الاسكتلندي مات فيليبس (43) والويلزي هال روبسون كانو (50)  والخاسر الأيرلندي شاين لونغ (41). 



لمتابعة الموقع على التيلجرام @Mosnednews


تعليقات

شارك بكتابة تعليقك *