الحريه لقحطان وزملائه

السبت, 10 مارس, 2018 03:24:00 مساءً


 
عندما كان النظام الاستبدادي السابق يقوض المدنية ويصنع المظلوميات بجبروته وطغيانه كان الأستاذ محمد قحطان يخرج في مقدمة الصفوف المناهضة لذلك الجبروت عابر كل هيلمان النظام العفاشي وقوته متجاوز للاعتبارات الحزبية ...

فلم نجده الا داعيا للمدنية ولرفع الظلم... في صف المسحوقين أيا كان انتماؤهم المناطقي أوالمذهبي..
 
  حتى هؤلاء الانقلابيون المستمتعون  بمعاناته زملائه لذين جاء بهم صالح من خارج الخارطة الإنسانية البشرية كان محمد قحطان  أحد دعاة انصافهم..
 
فتبا للانقلاب والانقلابيون الذين  أنستهم رغباتهم المجنونة حق الانسان وعمت عيونهم عن تقدير الهامات المجتمعية والسياسية..

 الذل والهوان لانقلاب تجاوز كل الحدود في سحق الانسان والوطن ..
 
الحرية لمحمد قحطان ومحمود  الصبيحي وناصر منصور هادي وفيصل رجب وكل زملائهم المعتقلين والأسرى في سجون الكهنوت..